ما طبيعة كورونا في الصين اليوم

ما طبيعة كورونا في الصين اليوم, من المعروف أن سبب انتشار فيروس كورونا المستجد وبئر انتشاره هي مدينة ووهان الصينية فمن هناك بدأ انتشار الوباء وكانت هذه المدينة من أوائل المدن التي تسجل حالات إصابة بفيروس كورونا وبعدها انتشر في شتى أنحاء العالم بشكل سريع وفي بعض الدول تم فقدان السيطرة عليه وانتشر بسرعة في ارجائها وبدأ يفتح بالمواطنين وسجلت حالات كثيرة من الوفيات بفعل المرض الذي فشلت معظم الدول في احتواءه كأمريكا مثلاً فقد سجلت عدد من الوفيات تجاوز الأربعين ألفاً وفي بريطانيا ايضاً تجاوز الآلاف من الوفيات ومعروفة هذه الدول وتطورها التقني والتطور في المجال الطبي إلا أن الاكتظاظ السكاني ساعد وساهم بل وكان من أهم أسباب وعوامل تفشي الوباء في شتى الأنحاء فقد أصاب الكوادر الطبية العاملة على شفاء المصابين ولم يتوانى المرض في حصد الأرواح.

وفي ذات السياق وبعد فترة من تفضي المرض والعمل على إيجاد علاج فعال له واتخاذ إجراءات الحجر الصحي في اغلب البلدان في العالم تم استشفاء عدد كبير من المصابين بالمرض بفعل العلاجات والاختبارات وايضا قل عدد المصابين مقارنة ببداية انتشار المرض وذلك بسبب التوعية للمواطنين وضرورة الحجر المنزلي واتباع التعليمات التي وجهت للمواطنين للحد من انتشار الوباء.

وفي ذاته ايضا اعلنت الصين يوم الجمعة انه لم يتم تسجيل أي حالة إصابة بفيروس كورونا بين المواطنين وذلك يأتي بعد إعلان السلطات يوم الخميس عن اصابة 5 أشخاص بالمرض والتي تم تظهر عليها اي اعراض من اعراض مرض كورونا وقد أعلنت عالمة وباحثة صينية متخصصة في مجال الفيروسات في وقت سابق عن ظهور اوبئة جديدة وقد دعت المجتمع الدولي إلى التعاون والوقوف وقفة جادة من أجل مكافحة الأمراض التي يمكن أن تنتشر مستقبلاً وتكون وباءاً يفتك بالبشرية ويحضر الأرواح البشرية.

وكشفت الباحثة أن ما يتم دراسته واكتشافه من الفيروس أنه ليست سوى الجزء الظاهر من عدد كبير من الفيروسات ذات التراكيب المختلفة والتي يصعب إيجاد لقاح وعلاج مناسب لها في الوقت المناسب وقبل تفشي أي وباء جديد في العالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

scroll to top